مرضى النوبات القلبية أكثر عرضة للإصابة بهذه المشكلات الصحية !



للتسجيل في خدمة الواتس اب المجانية
 إضغط هنــا 

 

الأزمات القلبية من أخطر الأمراض التي يتعرض لها الإنسان وقد تصل إلى تهديد الحياة، فالتعرض لأزمة قلبية كافية لتضرر القلب بشدة وتؤثر على ايقاعه وضخه والدورة الدموية.

والشخص الذي تعرض بأزمة قلبية فهو معرض أيضا لخطر الإصابة بنوبات قلبية أخرى أو حالات مثل السكتة الدماغية واضطرابات الكلى وأمراض الشرايين المحيطية، وفقا لما ذكره موقع مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها CDC.

يمكن تقليل فرص الإصابة بمشاكل صحية في المستقبل بعد نوبة قلبية من خلال الخطوات التالية:

ويجب تحديد النشاطات التى تقوم بها كل يوم والحد من العمل أو السفر أو النشاط الكبير لبعض الوقت بعد نوبة قلبية.

يمكن أن تساعد التغييرات في نمط الحياة مثل تناول نظام غذائي صحي ، وزيادة النشاط البدني ، والإقلاع عن التدخين ، والابتعاد عن الإجهاد على تحسين صحة القلب.

أسباب الاصابة بنوبة قلبية:

وتحدث النوبة القلبية، التى تسمى أيضًا احتشاء عضلة القلب ،عندما لا يتلقى جزء من عضلة القلب ما يكفي من تدفق الدم، كلما مر الوقت دون علاج لاستعادة تدفق الدم ، زاد الضرر الذي لحق بعضلة القلب.

واحدة من 5 نوبات قلبية صامتة يكون المريض ليس على علم بها وهو يعد من أكثر العوامل خطورة ، ومرض الشريان التاجي (CAD) هو السبب الرئيسي للنوبة القلبية، السبب الأقل شيوعًا هو التشنج الشديد ، أو التقلص المفاجئ ، في الشريان التاجي الذي يمكن أن يوقف تدفق الدم إلى عضلة القلب.



اقرأ أيضا

Comments are closed