هل يمكن الإصابة بـ«الإنفلونزا» و«كورونا» في وقت واحد؟.. استشاري يُجيب

للتسجيل في خدمة الواتس اب المجانية
 إضغط هنــا 

 

مع اقتراب موسم الإنفلونزا،أجاب استشاري العظام والبورد الألماني الدكتور حسين الهمل عن تساؤل يتبادر إلى الذهن خلال هذه الأوقات عن إمكانية الإصابة بفيروس الإنفلونزا وكورونا المستجد “كوفيد19” في وقت واحد.

 

وفي سلسلة من التغريدات عبر حسابه الشخصي على موقع تويتر، قال “الهمل” إن دراسة بريطانية أظهرت أنه من الممكن الإصابة بالمرضين وليس هذا وحسب بل قد تزيد من نسبة الوفاة.

 

وأضاف الاستشاري “الهمل”: أنالدراسة تمت على المرضى المتواجدين في المستشفى وتم فحصهم للفيروسين وأتت نتائجهم إيجابية ووصلت نسبة الوفاة إلى ٤٣٪ بينما الأشخاص المصابين بالكوفيد فقط كانت ٢٦،٩٪ . 

واختتم “الهمل” تغريداته بقوله:هناك بارقة أمل، فجميع الإجراءات الاحترازية التي نتخذها للوقاية من الكوفيد١٩، وهي: (التباعد – لبس الكمام – غسل اليدين) هي نفسها تحمينا أيضا من الإصابة بالإنفلونزا، فإذا كنت تعتقد في الأشهر القادمة أنك مصاب بأعراض الإنفلونزا، عليك بعزل نفسك فورا.