«الأهلي التجاري» و«سامبا» يهدف لرفع الكفاءة التشغيلية

للتسجيل في خدمة الواتس اب المجانية
 إضغط هنــا 

 

قال «خالد العثمان» رئيس لجنة المكاتب الاستشارية بغرفة الرياض، إنَّ الاتفاق الإطاري بين البنك الأهلي التجاري ومجموعة سامبا المالية، يَهْدُف إلى رفع الكفاءة التشغيلية في ظل ظروف جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأشار العثمان في مداخلة مع برنامج «هلا» على قناة روتانا خليجية، إلى أنَّ الحديث عن دمج البنوك في المملكة ليس جديدًا؛ حيث سبق وأن دارات مباحثات حول دمج بنكي الرياض والأهلي التجاري، لكنها لم تنجح.

وأضاف أنه كان هناك اتفاق سابق بين بنكي السعودي البريطاني (ساب) والأول (المعروف سابقًا باسم السعودي الهولندي)، وتمَّ ذلك الاندماج بالفعل، وأنهما حاليًا في طور الاندماج التشغيلي والتفصيلي.

وأشار العثمان إلى أنَّ الاندماج هو تعبير عن رغبة البنكين في رفع كفاءتهما التشغيلية؛ نظرًا للظروف التي يشهدها القطاع المصرفي بشكل عام، والأوضاع الاقتصادية التي نتجت عن جائحة فيروس كورونا المستجد التي تجعل مسألة الاندماج أكثر إلحاحًا.

وأوضح أنَّ هذا الأمر له من الجوانب الإيجابية والسلبية، ولكن الأهم هو الموازنة بينهما من المنظور الأوسع، وليس من منظور البنكين فقط، لأنَّ المؤسسات المالية ليست مؤسسات مالية تجارية تقليدية، حيث دائرة عملها وأثرها تتسع لتؤثر على الاقتصاد الكلي والتنمية.

ونوَّه إلى أنَّ الاندماج يعني أن أحد البنكين يتقدم إلى الآخر لدمج أسهمها أو قيمتهما المالية، والناتج عادة يكون هو بنك أكبر قيمة رأسماله يوزاي قيمة البنكين، ودمج العمليات ورفع الكفاءة التشغيلية.

وكان «البنك الأهلي التجاري» قد أعلن مؤخرًا عن توقيعه لاتفاقية إطارية مع «مجموعة سامبا المالية» بتاريخ 25 يونيو الجاري، وذلك لبدء البنكين بدراسات العناية المهنية اللازمة والتفاوض على الأحكام النهائية والملزمة فيما يتصل بصفقة اندماج محتملة بين البنكين.